أخبارالأفقجريدة BBM TV

غاضبون من نتائج مباراة “أهلية ممارسة المحاماة” يحتجون أمام مقر البرلمان

نظم أعضاء في “التنسيقية الوطنية لمرسبي امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة”، وقفة احتجاج أمام مقر البرلمان، اليوم الأحد، للمطالبة بإيجاد حلول واضحة لملفهم، رافعين شعار “محاسبة المفسدين”؛ وفق تعابيرهم المتطابقة.

وفي هذا الإطار قال أمين نصر الله، عضو التنسيقية: “بعد اللجوء إلى جميع المؤسسات والنضال الطويل والإضراب عن الطعام قبلنا بالحوار من المؤسسة الدستورية، أي المندوبية الوزارية لحقوق الإنسان، لكن إلى غاية يومنا هذا نرى أن وزارة العدل تريد طي هذا الملف”.

وأضاف نصر الله ضمن تصريح صحفي: “نطالب وزير العدل بالعودة إلى جادة الصواب لحل المشكل، أو أننا سنقوم بخطوات تصعيدية في القادم من الأيام، والعودة للإضراب عن الطعام بدون رجعة”.

وأردف المتحدث ذاته: “عبرنا عن حسن نيتنا بالعدول عن الإضراب عن الطعام، لكننا لم نر أي خطوات إيجابية… تم ظلمنا بشكل كبير ونريد حقوقنا”.

من جانبه قال نور المكاوي، عضو التنسيقية: “مازلنا عازمين ومصرين على المطالبة بحقوقنا”، مضيفا: “قمنا بتنفيذ جميع المساطر القانونية واليوم نريد أن نوصل رسالة إلى وزارة العدل بأننا مازلنا متمسكين بمطالبنا وعازمين على إيجاد حل لملفنا”.

وقالت ليلى العرايشي، عضو التنسيقية: “نندد بالمماطلة من قبل الوزارة”، متابعة: “رغم الوعود لا وجود لأي حل… نحن أشرنا إلى الفساد والخروقات وعلى الجهات المسؤولة محاسبة المسؤولين عن هذا الفساد”.

وكانت المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان أعلنت، في بلاغ صادر عنها، أنها “تابعت باهتمام كبير الاتصالات والجهود المبذولة من طرف ممثلي وزارة العدل لإيقاف الإضراب عن الطعام احترامًا وصونا للحق في الحياة”.

و”بإيجابية عالية” سجلت المندوبية الوزارية، في بلاغها، ما اعتبرته “استعدادَ وزارة العدل لاستقبال وفد عن المضربين عن الطعام للتواصل معهم في غضون أسبوعين على الأقصى”، معبرة عن تثمينها لـ”تجاوب المضربين بإيقاف إضرابهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى