أخبارالأفقجريدة BBM TV

المغرب – إسرائيل: توسيع مجالات الاستثمارات في قطاع الذكاء الاصطناعي والطائرات المسيرة

شارك اخيرا وفد مغربي من شركات التكنولوجيا المغربية في مؤتمر” كراود” للاستثمار العالمي في القدس، في إطار سعي الرباط إلى توسيع استثماراتها في إسرائيل في مختلف مجالات التكنولوجيا المتقدمة، وخصوصا عبر الصندوق الاستثماري لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، بما يشمل أنظمة الذكاء الاصطناعي والطائرات المسيرة عن بُعد.

وشارك الوفد المغربي في فعاليات المؤتمر الذي يُعقد الأسبوع الماضي، ووفق وكالة “رويترز” فإنه يضم ممثلين عن شركات تكنولوجية مغربية تعمل في مجالات التكنولوجيا المالية والذكاء الصناعي والطائرات المسيرة والطاقة الشمسية، إلى جانب “الميتافيرس” أو العوالم الافتراضية ثلاثية الأبعاد، بالإضافة إلى تكنولوجيات اللياقة البدنية والتدريب والموارد البشرية والعقار.

ونقلت الوكالة عن ياسر البياز، رئيس الصندوق الاستثماري لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، أن الصندوق يتطلع لتوسعة محفظته الاستثمارية في إسرائيل، بعدما استثمر الصندوق بالفعل في شركتين ناشئتين إسرائيليتين من بين 18 استثمارا قام بها عبر العالم، مضيفا أنه يجري حاليا تدارس صفقتين أخريين مع مؤسسات إسرائيلية.

وأورد المسؤول المغربي “الأمر المؤكد هو أننا نواصل دراسة الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا الحيوية”، وأضاف أن الصندوق يتطلع للاستثمار في التكنولوجيا العميقة على وجه التحديد في قطاعات مثل الزراعة والأغذية وتكنولوجيا المناخ والتخمير الدقيق، مبرزا أنه “عندما تكون في مجال التكنولوجيا العميقة فإن إسرائيل لا غنى عنها”.

وأكد البياز أن محادثات تجري حاليا أيضا مع هيئة الابتكار الإسرائيلية الحكومية لتعزيز إسهامات الشركة المغربية، معتبرا أن مساهمة الصندوق في الاستثمار بإسرائيل تلقى دفعة قوية من خلال الاتفاق الدبلوماسي الموقع سنة 2020 بين المغرب وإسرائيل، وكذا العلاقات التي تربط هذه الأخيرة بدول عربية أخرى مثل الإمارات والبحرين.

وشدد المسؤول المغربي على أنه في مجال الاستثمارات ذات الطبيعة التكنولوجية، تكون الأولوية عادة للشأن الاقتصادي، موردا الاقتصاد قبل السياسة”، وتابع “نحاول فتح الطريق أمام المزيد من الشركات الناشئة للتعاون عبر الحدود، ونسعى إلى أن نرى كيف يمكننا دفع التعاون والاستثمارات في جميع أنحاء المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى