أخبارالأفقجريدة BBM TV

المركب المينائي طنجة المتوسط يواصل نموه بشكل مطرد

حقق المركب المينائي طنجة المتوسط نموا ملحوظا في جميع أنشطته خلال سنة 2022، مجددا التأكيد على مكانته كقطب لوجستي دولي رائد على صعيد القارة الإفريقية ومنطقة المتوسط، ومانحا بذلك ميزة تنافسية كبرى للاقتصاد المغربي.

ففي متم سنة 2022، أغلق المركب المينائي جميع مؤشراته باللون الأخضر، حيث قام بمعالجة ما مجموعه 107.822.662 طن بنسبة نمو بلغت 6 في المائة مقارنة مع سنة 2021. وتمثل هذه الحمولة المعالجة حوالي 54 في المائة من مجموع الوزن الطني المينائي المعالج على مستوى المملكة.

علاوة على ذلك، بلغت الإنتاجية مستويات ممتازة حيث تجاوزت عتبة الرقم القياسي البالغ 700.000 حاوية من حجم 20 قدم والتي تتم معالجتها شهريا، إلى جانب مناولة 478.589 عربة جديدة في المحطتين المخصصتين للعربات بميناء طنجة المتوسط، بما في ذلك 295.393 عربة موجهة للتصدير من إنتاج مصنعي “رونو” بملوسة وصوماكا، و124.112 عربة موجهة للتصدير من إنتاج مصنع “ستيلانتس” (Stellantis) (بيجو) بالقنيطرة، مما يجعل من المغرب منصة أساسية للصادرات العالمية.

وفي ما يتعلق بحركة المسافرين، فقد سجل هذا النشاط ما مجموعه 2.071.504 مسافرا عبر المركب المينائي خلال السنة الماضية، وهو نمو يفسره ارتفاع إنتاجية محطات الحاويات بالنسبة لاستقبال السفن العملاقة ومعالجتها، وكذا عودة الرحلات البحرية فيما يتعلق بحركة المسافرين، ولاسيما في إطار عملية “مرحبا 2022”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى