أخبارالأفقجريدة BBM TV

أديس أبابا.. المغرب يدعو إلى إحداث منصة لإدارة الكوارث الطبيعية

دعا المغرب، بأديس أبابا، أمام لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي، التي تواصل أشغال دورتها التحضيرية لقمة الاتحاد المقبلة، إلى إحداث منصة للخبراء الأفارقة في مجال إدارة الكوارث الطبيعية.

وأكد السفير الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، محمد عروشي، في مداخلة خلال دراسة تقرير أنشطة الوكالة الإفريقية لتدبير المخاطر، على الحاجة إلى إحداث منصة للخبراء الأفارقة في مجال إدارة الكوارث الطبيعية من أجل تنسيق وتحديد استراتيجية إفريقية مشتركة لمواجهة تحديات الكوارث الطبيعية، بما في ذلك تلك المرتبطة بتغير المناخ.

وبعد أن ذكر بالسياق الراهن والتحديات البيئية التي تواجه القارة، ولا سيما تغير المناخ، اعتبر الدبلوماسي المغربي أن مهمة الوكالة الإفريقية لتدبير المخاطر، التي تتمثل في دعم الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي لتحسين قدراتها والتخطيط والاستعداد والاستجابة لآثار الظواهر الجوية القصوى بهدف تعزيز الأمن الغذائي وحماية حياة وسبل عيش الساكنة المعرضة للخطر، تبقى استراتيجية وبالغة الأهمية.

وشدد عروشي على أن الدول الأعضاء مطالبة بدعم الوكالة من أجل الوفاء بالتزاماتها، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية المحددة لها، والتي تشمل الابتكار والبحث والتطوير وتعزيز تدبير مخاطر الكوارث. وانطلقت، الأسبوع الماضي بأديس أبابا، أشغال الدورة ال45 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي، التحضيرية لقمة الاتحاد الإفريقي، المزمع عقدها في فبراير المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى